عالم الورق

على أحد أراضي الورق
دار نقاش بين حرف مؤمن وآخر كافر
يؤمن الأول بأن حياتهما على الورق ليست حدود وجودهما
وأنه سمع قصة مفادها أنهما هبطا قبلًا من سماء زرقاء عن طريق الأم القلم، كل فترة تَحُط من الفضاء الواسع على مكان تختاره في الورقة لتِلد حرفًا
أما الآخر فيعرف جيدًا أنه على الورقة لا توجد إلا سطور، والاتجاهات أربعة
سطور أعلى منه وسطور أسفل، ومسافات عن يمينه وشماله
ولا يرى في الورق فضاء آخر، ليهبط منه القلم الأم
إن كنت في سطر فأنت فيه لا مفر، خطوط الأسطر تحبسك من الهبوط أو الارتقاء…
ثم ماذا؟
لا شيء، تغيّر مزاج الكاتب وعاقب الورقة الفاسدة بقطعها عن كتابه
كومها بيد واحدة ورماها في جحيم المهملات.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s